المواضيع الأخيرة
» من فنيات التحرير: البرقية
الجمعة فبراير 12, 2016 11:50 pm من طرف amira zereg

» مناهج و أبحاث علوم الإعلام و الاتصال
الجمعة فبراير 12, 2016 7:42 pm من طرف يوسف قادري

» مجالات تأثير وسائل الإعلام
الإثنين فبراير 01, 2016 1:46 pm من طرف هدار

» أهداف وسائل الإعلام
الإثنين فبراير 01, 2016 1:42 pm من طرف هدار

» أهم وسائل الإعلام
الإثنين فبراير 01, 2016 1:39 pm من طرف هدار

» أهم وسائل الإتصال
الإثنين فبراير 01, 2016 1:37 pm من طرف هدار

» أشكال الإتصال
الإثنين فبراير 01, 2016 1:27 pm من طرف هدار

» عناصر الإتصال
الإثنين فبراير 01, 2016 1:20 pm من طرف هدار

» التعلم الفردي
الإثنين يناير 25, 2016 10:03 pm من طرف روان قسوم

» التعلم التعاوني
الإثنين يناير 25, 2016 10:03 pm من طرف روان قسوم

» الدعاية و الفرق بين النشر و الاعلام
الإثنين يناير 25, 2016 10:03 pm من طرف روان قسوم

» الارشاد و التوجيه
الإثنين يناير 25, 2016 10:02 pm من طرف روان قسوم

» الاعلام و الاتصال
الإثنين يناير 25, 2016 10:01 pm من طرف روان قسوم

» سيكولوجية العلاقات العامة
الإثنين يناير 25, 2016 9:41 pm من طرف روان قسوم

» مفهوم التواصل و ضوابطه
الإثنين يناير 25, 2016 9:40 pm من طرف روان قسوم

Like/Tweet/+1

مهارات التعليم الجامعي الفعال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مهارات التعليم الجامعي الفعال

مُساهمة من طرف سراج الدين في الثلاثاء يناير 05, 2010 12:28 am

مهارات التعليم الجامعي الفعال
د. يسرية صادق


القدرة :

هي " وجود مجموعة أو فئة من أساليب الأداء في الاختبارات العقلية ترتبط فيما بينها ارتباطا عالياً وتتميز نسبياً عن غيرها من أساليب الأداء " .

والقدرات من أمثلتها : الذكاء بنوعيه ، الانتباه ، الإدراك ، الذاكرة ، التفكير الاستدلالي ، التفكير التجريدي ، السرعة الإدراكية ، العامل العددي ، المرونة ، مرونة الغلق ، مرونة الأشكال ، الطلاقة ، طلاقة الألفاظ ، طلاقة الأشكال ، قدرات التفكير الابتكاري .

واليك ابنتي الكريمة تعريف لكل منها :

1 – الذكاء :

الذكاء غير اللفظي : " قدرة الفرد على حل المشكلات عن طريق إدراك العلاقات بين الأشكال المجردة " .

الذكاء اللفظي : " قدرة الفرد على معالجة مشكلة ذات طبيعة مجردة بتحديد عناصرها ، وترتيبها في صورة هرمية بغرض الوصول إلى حلها مستخدماً في ذلك خبرته السابقة " .

2 – الانتباه :

" استعداد لدى الكائن الحي للتركيز على كيفية ( خبرة ) حسية معينة مع عدم الالتفات إلى التنبيهات الحسية الأخرى " ، كما عُرف أنه " نوع من التهيؤ الذهني للإدراك الحسي ، ووضوح الوعي " . " لاحظي الكائن الحي " " مثال " .

3 – الإدراك :

هو " قدرة الفرد على تنظيم التنبيهات الحسية الواردة إليه عبر الحواس المختلفة ، ومعالجتها ذهنياً في إطار الخبرات السابقة ، والتعرف عليها وإعطاءها معانيها ودلالاتها المعرفية المختلفة " . " لاحظي الفرد " " مثال "

4 – الذاكرة الحسية :

هي " المعلومات التي يتلقاها الإنسان من خلال أعضاء الحس فهي تحفظ بسهولة في الذاكرة الحسية ، وهي تشبه الصور في مخلية الإنسان بعد النظر إليها . وهذه تختفي بسرعة إذا لم يتم نقلها إلى الذاكرة قصيرة المدى حيث يؤدي الانتباه دور مهم في انتقال المعلومات من الذاكرة الحسية إلى الذاكرة قصيرة المدى " .

" كيف " " مثال "

5 – الذاكرة قصيرة المدى :

هي " المرحلة التي يتم فيها الاحتفاظ بمقدار محدد من المعلومات غالباً ما يكون ( 7 ±2 ) وحدة معلومات مؤقتاً لفترات تتراوح بين عدد قليل من الثواني إلى عدد قليل من الدقائق " .

6 – الذاكرة طويلة المدى :

إن المعلومات المخزنة في الذاكرة قصيرة المدى ستزول إذا لم تنقل إلى الذاكرة طويلة المدى ، وهي التي تتمكن من الاحتفاظ بالمعلومات لفترة زمنية قد تصل إلى شهور عديدة أو سنوات ، وهي أكثر ثباتاً وقدرة على مقاومة التشويش والكف والانطفاء .

7 – التذكر :

" قدرة الفرد على استرجاع خبرات المواد السابقة التي تعلمها سواء كانت خبرات حركية أو لفظية أو معاني ، والاحتفاظ بها في ذاكرته ويقاس التذكر بعمليتي " الاسترجاع ، التعرف " .

الاسترجاع : قدرة الفرد على تذكر الأشياء دون أن تكون ماثلة أمام الحواس بدون وسيط .

أما التعرف : فهو تذكر شيء ماثل أمام حواسنا مألوف لدينا .

8 – التفكير التجريدي :

" هو نشاط عقلي أو وظيفة معرفية عليا تنهض بحل المشكلات التصورية أو الاجتماعية أو الفيزيقية معتمدة على تجريد رموز أو خواص أو كيفيات أو مفاهيم أو مبادئ معينة من بين عدد من الجزئيات ، بينها درجات متفاوتة من الاختلافات ثم تقوم هذه الوظيفة بتعميم هذه المبادئ على كل الأشياء أو المواقف أو العناصر المناسبة سواء التي توجد في مجال الإدراك المباشر أو غير المباشر " . " مثال "

9 – الاستدلال المنطقي :

" هو القدرة على استخلاص نتيجة من مقدمة أو الحكم على صحة نتيجة معطاة " .

" مثال "

10 – السرعة الإدراكية :

" هي سرعة إيجاد الأشكال وإجراء المقارنات وأداء الأعمال الأخرى التي تتضمن عملية الإدراك البصري : هي سرعة إدراك التشابه أو الاختلاف أو التطابق بين الأشكال والصور . " مثال "

11 - العامل العددي :

" يعني القدرة على أداء العمليات الحسابية الأساسية بدقة وسرعة " . " مثال "

12 – مرونة الغلق :

هو " قدرة الفرد على الاحتفاظ بشكل يحدد المدرك البصري في العقل ، والبحث عنه عندما يكون مختفياً داخل أشكال بصرية أكثر تعقيداً " . " مثال "



13 – مرونة الأشكال :

هي " القدرة على تغيير وضع ما ، لكي تنتج حلولاً جديدة ومختلفة لمشكلات من الأشكال " . " مثال "

14 – مرونة الألفاظ :

" القدرة على إنتاج عدد من الأفكار المتشعبة المختلفة حول مشكلة ما أو مثير ما " .

" مثال "

15 – طلاقة الأشكال :

هي " القدرة على أن ينتج الفرد عدداً من الأمثلة أو الرسوم أو إعادة التكوين المبنية على مثير بصري أو وصف معطى " . " مثال "

16 – طلاقة الألفاظ :

" أي سرعة إنتاج كلمات أو ألفاظ أو وحدات للتعبير وفقاً لشروط معينة في بنائها أو تركيبها " . " مثال "

17 – طلاقة المعاني أو الطلاقة الفكرية :

أي " سرعة إيراد عدد كبير من الأفكار أو الصور الفكرية في أحد المواقف ولا يهتم هذا بنوع الاستجابة وجودتها ، وإنما يهتم فقط بعدد الاستجابات " . " مثال "

18 – قدرات التفكير الابتكاري :

أ – الأصالة :

" تعبر الأصالة عن مقدار عدم شيوع استجابة الفرد تجاه مثيرات محددة " أو هي " القدرة على إنتاج أفكار ماهرة تتميز بالجدة والطرافة أو تقوم على التداعيات البعيدة " .

" مثال "

ب – الطلاقة :

" هي سيل غير عادي من الأفكار المترابطة فيبدو العقل كما لو كان يطلق دائماً طلقات من الأفكار الجديدة ، وهي قدرة الفرد على إصدار وإنتاج أكبر عدد ممكن من الاستجابات الملائمة إزاء مثير أو مشكلة ما " . " مثال "

ج – المرونة :

" هي القدرة على توليد أفكار متنوعة أو حلول جديدة ليست من نوع الأفكار أو الحلول الروتينية ، وتوجيه مسار التفكير أو تحويله استجابة لتغير المثير أو متطلبات الموقف ، وهي عكس الجمود الذهني الذي يعني تبني أنماط ذهنية محددة سلفاً وغير قابلة للتغيير بسهولة حسبما تستدعي الحاجة أو تطورات المشكلة " . " مثال "



د – التفاصيل :

" هي القدرة على الإنتاج التباعدي للتضمينات أي يكون الموضوع أكثر تعقيداً وذا معنى من خطوط بسيطة ، أي تبدأ الفكرة بسيطة ثم يضاف إليها تفصيلات تجعلها أكثر زخرفة لكي تكون أكثر جاذبية وخيالية ، وهي قدرة الفرد على تحسين وتطوير فكرته بإضافة إيضاحات إليها مما يساعد على إبراز فكرته الأصلية " . " مثال "

هـ - التخيل :

" هو العملية العقلية التي تقوم على إنشاء علاقات جديدة بين الخبرات السابقة حيث تنظمها في صور وأشكال لا خبرة للفرد بها من قبل " وهي تستعين بقدرات التذكر والاسترجاع كما تستعين بالصور العقلية المختلفة في إنشاء هذه التنظيمات الجديدة . " مثال "

19 – القدرة على الفهم اللفظي :

تمثل الأداء العقلي الذي يتصل بفهم معاني الكلمات والمادة المكتوبة ، وتقاس باختبارات مختلفة مثل :

أ – معاني الكلمات :

وقور : مؤدب – رزين – محترم – مهيب .

ب – الأمثال :

حيث يكون هناك عسل يكون هناك نحل .

لا يكون هناك مطر بدون سحب .

النهيرات الضحلة الكثيرة الضوضاء .

لا تنمية بدون سبب .

حيث يوجد دخان توجد نار .

ج- اختبارات التصنيف :

خبز مكتب سرير

لحوم منضدة موز

برتقال كرسي كوبري

خضار دولاب شراب

avatar
سراج الدين

عدد المساهمات : 36
تاريخ التسجيل : 14/10/2009
العمر : 45

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى