المواضيع الأخيرة
» من فنيات التحرير: البرقية
الجمعة فبراير 12, 2016 11:50 pm من طرف amira zereg

» مناهج و أبحاث علوم الإعلام و الاتصال
الجمعة فبراير 12, 2016 7:42 pm من طرف يوسف قادري

» مجالات تأثير وسائل الإعلام
الإثنين فبراير 01, 2016 1:46 pm من طرف هدار

» أهداف وسائل الإعلام
الإثنين فبراير 01, 2016 1:42 pm من طرف هدار

» أهم وسائل الإعلام
الإثنين فبراير 01, 2016 1:39 pm من طرف هدار

» أهم وسائل الإتصال
الإثنين فبراير 01, 2016 1:37 pm من طرف هدار

» أشكال الإتصال
الإثنين فبراير 01, 2016 1:27 pm من طرف هدار

» عناصر الإتصال
الإثنين فبراير 01, 2016 1:20 pm من طرف هدار

» التعلم الفردي
الإثنين يناير 25, 2016 10:03 pm من طرف روان قسوم

» التعلم التعاوني
الإثنين يناير 25, 2016 10:03 pm من طرف روان قسوم

» الدعاية و الفرق بين النشر و الاعلام
الإثنين يناير 25, 2016 10:03 pm من طرف روان قسوم

» الارشاد و التوجيه
الإثنين يناير 25, 2016 10:02 pm من طرف روان قسوم

» الاعلام و الاتصال
الإثنين يناير 25, 2016 10:01 pm من طرف روان قسوم

» سيكولوجية العلاقات العامة
الإثنين يناير 25, 2016 9:41 pm من طرف روان قسوم

» مفهوم التواصل و ضوابطه
الإثنين يناير 25, 2016 9:40 pm من طرف روان قسوم

Like/Tweet/+1

المراهقة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رد: المراهقة

مُساهمة من طرف خماجة أسماء في السبت فبراير 16, 2013 12:31 pm

avatar
خماجة أسماء

عدد المساهمات : 71
تاريخ التسجيل : 07/12/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

المراهقة

مُساهمة من طرف abdessemed w في السبت يناير 26, 2013 10:26 pm


1 / تعريف المراهقة :
إن كلمة مراهقة تعني في اللغة العربية الاقتراب والدنو من الحلم ، يقال » رهق إذا غشي أو لحق ودنا « والمراهق هو الفتى الذي يدنو من الحلم واكتمال الرشد ، والكلمة المقابلة في اللغتين الإنجليزية والفرنسية هي كلمـة » Adolescence « المشتقة من الفعل اللاتيـني» Adolescere « الذي يعني التدرج نحو النضج الجسمي والعقلي والانفعالي . وقد تعددت تعاريف المراهقة إلا أنها تتكامل فيما بينها لتلقي ضوءا واضحا على هذه المرحلة.
بحيث يعرفها " حامد عبد السلام زهران " بأنها » مرحلة الانتقال من مرحلة الطفولة إلى مرحلة الرشد والنضج ، فالمراهقة مرحلة تأهب لمرحلة الرشد، وتمتد في العقد الثاني من حياة الفرد من الثالثة عشرة إلى التاسعة عشرة تقريبا ، أو قبل ذلك بعام أو عامين أو بعد ذلك بعام أو بعامين أي بين 11 – 21 سنة ، ولذلك تعرف المراهقة أحيانا باسم The teen years ويعرف المراهقون أحيانا باسم teen gers.

2- أنواع المراهقة :
قام صمؤئيل مغاريوس بتقسيم المراهقة إلى أربعة أشكال عامة وهي :
2-1/ المراهقة المتوافقة :
سماتها العامة : الاعتدال والهدوء النسبي والميل إلى الاستقرار، والإشباع المتزن وتكامل الاتجاهات والاتزان العاطفي ، والخلو من العنف والتوترات الانفعالية الحادة، والتوافق مع الوالدين والأسرة ، والتوافق الاجتماعي والرضا عن النفس، وتوافر الخبرات في حياة المراهق ، والاعتدال في الخيالات و أحلام اليقظة ، وعدم المعاناة من الشكوك الدينية.
ومن العوامل المؤثرة فيها توفير جو من الثقة والصراحة بين الوالدين والمراهق في مناقشة مشكلاته، وشعور المراهق بتقدير والديه له وشعوره بتقدير أصدقائه و أهله أيضا، وشغل وقت الفراغ بالنشاط الاجتماعي والرياضي، النجاح الدراسي، حرية التصرف والشعور بالاستقلالية ، والتسامي عن المواضيع الجنسية وتعريضها بالتحصيل الدراسي .
2-2/ المراهقة المنسحبة المنطوية :
سماتها العامة : الانطواء والاكتئاب والعزلة والسلبية والتردد والخجل والشعور بالنقص ، ونقص المجالات الخارجية والاقتصادية على أنواع النشاط الانطوائي وكتابة المذكرات التي يدور معظمها حول الاتصالات والنقد، والتفكير المتمركز حول الذات ومشكلات الحياة ونقد النظم الاجتماعية والثورة على تربية الوالدين، ومحاولة النجاح الدراسي ، والاستغراق في أحلام اليقظة التي تدور حول موضوعات الحرمان والحاجات غير المشبعة ، والإسراف في الجنسية الذاتية والاتجاه الديني المتطرف .
ومن العوامل المؤثرة فيها اضطراب الجو النفسي في الأسرة، التربية الوالدية القاسية وتدني المستوى الاقتصادي للأسرة، الفشل الدراسي وقلة ممارسة الرياضة ، نقص المسؤولية والحاجة إلى التقدير، وسوء الحالة الصحية.

2 –3/ المراهقة العدوانية المتمردة :
سماتها العامة : التمرد والثورة ضد الأسرة والمدرسة والسلطة عموما، والانحرافات الجنسية ، والعدوان على الاخوة والزملاء ، والعناد بقصد الانتقام خاصة من الوالدين ، وتحطيم أدوات المنزل ، والإسراف الشديد في الإنفاق ، والتعلق الزائد بروايات المغامرات ، والحملات ضد رجال الدين و إعلان الإلحاد والشكوك الدينية ، والشعوربالظلم ونقص التقدير، والاستغراق في أحلام اليقظة، والتأخر الدراسي. ومن العوامل المؤثرة فيها التربية الضاغطة المتزمتة وتسلط وقسوة وصرامة القائمين على تربية المراهق ، والصحبة السيئة، وتركيز الأسرة على النواحي الدراسية فحسب، ونبذ الرياضة والنشاط الترفيهي، وقلة الأصدقاء وضعف المستوى الاجتماعي و الاقتصادي والعاهات الجسمية وضآلة وتأخر النمو الجسمي، والتأخر الدراسي، والوضع الخاص لبعض المراهقين وخطأ الوالدين في توجيههم، ونقص إشباع الحاجات والميول
2 –4 المراهقة المنحرفة :
سماتها العامة : الانحلال الخلقي التام، والانهيار النفسي الشامل، والجناح والسلوك المضاد للمجتمع، والانحرافات الجنسية، وسوء الأخلاقية والفوضى و الاستهتار، وبلوغ الذروة في سوء التوافق، والبعد عن المعايير الاجتماعية في السلوك. ومن العوامل المؤثرة فيها المرور بخبرات شاذة مريرة والصدمات العاطفية العنيفة وقصور الرقابة الأسرية أو تخاذلها وضعفها، والقسوة الشديدة في معاملة الأسرة وتجاهل رغباته وحاجات نموه أو التدليل الزائد من ناحية أخرى، والصحة المنحرفة، والنقص الجسمي أو الضعف البدني والشعور بالنقص والفشل الدراسي، وسوء الحالة الاقتصادية للأسرة، والعوامل العصيبة الاستعدادية أو الاختلال في التكوين الغددي.



abdessemed w

عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 21/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى