المواضيع الأخيرة
» من فنيات التحرير: البرقية
الجمعة فبراير 12, 2016 11:50 pm من طرف amira zereg

» مناهج و أبحاث علوم الإعلام و الاتصال
الجمعة فبراير 12, 2016 7:42 pm من طرف يوسف قادري

» مجالات تأثير وسائل الإعلام
الإثنين فبراير 01, 2016 1:46 pm من طرف هدار

» أهداف وسائل الإعلام
الإثنين فبراير 01, 2016 1:42 pm من طرف هدار

» أهم وسائل الإعلام
الإثنين فبراير 01, 2016 1:39 pm من طرف هدار

» أهم وسائل الإتصال
الإثنين فبراير 01, 2016 1:37 pm من طرف هدار

» أشكال الإتصال
الإثنين فبراير 01, 2016 1:27 pm من طرف هدار

» عناصر الإتصال
الإثنين فبراير 01, 2016 1:20 pm من طرف هدار

» التعلم الفردي
الإثنين يناير 25, 2016 10:03 pm من طرف روان قسوم

» التعلم التعاوني
الإثنين يناير 25, 2016 10:03 pm من طرف روان قسوم

» الدعاية و الفرق بين النشر و الاعلام
الإثنين يناير 25, 2016 10:03 pm من طرف روان قسوم

» الارشاد و التوجيه
الإثنين يناير 25, 2016 10:02 pm من طرف روان قسوم

» الاعلام و الاتصال
الإثنين يناير 25, 2016 10:01 pm من طرف روان قسوم

» سيكولوجية العلاقات العامة
الإثنين يناير 25, 2016 9:41 pm من طرف روان قسوم

» مفهوم التواصل و ضوابطه
الإثنين يناير 25, 2016 9:40 pm من طرف روان قسوم

Like/Tweet/+1

طريقة التعامل مع شقاوة الاطفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

طريقة التعامل مع شقاوة الاطفال

مُساهمة من طرف merabti nesserine في الجمعة يناير 25, 2013 5:52 pm

طريقة التعامل مع شقاوة الاطفال

عزيزتي الأم .. إذا كنتِ تعانين من شقاوة طفلك الزائدة وتتساءلين عن
الأسباب التي تكسبه هذه الصفة وتبحثين عن حلول لها فلا داعي للحيرة حيث
يجيب لكِ د‏.‏ أيمن عبدالمحسن إخصائي الطب النفسي عن هذا التساؤل ويقول‏ إن
هناك أطفالاً حركتهم زائدة‏ ,‏ فالطفل في هذه الحالة لايجلس في مكان واحد
ليلعب‏ ,‏ فهو دائم الحركة والتنقل والقفز والجري‏ .
ويذكر د. أيمن أن هذا الطفل يتمتع مثل هذا الطفل بالفضول الزائد لاكتشاف
العالم المحيط به‏,‏ وغالبا ما يتسم بالذكاء خاصة إذا كانت حركاته موجهة
لهدف حتي لو كان غير مهم‏,‏ فاللعب هدف في حد ذاته ومنه يتعلم الكثير‏,‏
لكن المهم أن تتناسب حركاته وتتسق مع اللعبة التي يلعبها لمعرفة إن كانت
إيجابية أم سلبية ‏,‏ ويمكن اكتشاف ذلك من خلال المتابعة البسيطة لأكثر من
موقف وأكثر من مرة‏,‏ وعند التأكد من سلامة الحركة لدي الطفل وتوافقها مع
رغباته يجب تنمية مهاراته‏ ، حسب ما ورد بجريدة " الأهرام ".‏
ويوضح د. أيمن أن الأطفال الذين يتمتعون بالنشاط الزائد والحركة المفرطة
التي ليس لها هدف محدد‏,‏ بل يصاحبها علي الأرجح نوع من شد الانتباه ، فهنا
يكون النشاط الزائد خطراً لأن هذا النشاط والحركة الدائمة كثيراً ما تتسبب
في الحاق الضرر بالصغير أو بمن حوله‏,‏ وتسبب خرابا في اللعب والأثاث
والأجهزة لذا يجب توجيههم للألعاب الجماعية التي تطلب الجلوس لأوقات معقولة
وتعريفهم علي الكتب والحكايات المصورة الجميلة التي يمكن أن تمتعهم‏.‏
وينصح في مثل هذه الحالات بعدم تعنيف الأطفال علي شقاوتهم أو حتي معاقبتهم
وعدم معاملتهم علي أنهم مرضي‏,‏ وإنما اتباع أسلوب الصبر والمثابرة معهم‏,‏
ويضيف أنه بالنسبة للطفل الهاديء أوالساكن فقد يكون هناك جينات وراثية
تتحكم فيه‏,‏ أو قد لا تستهويه الحركة أو اللعب فقط‏ ، موضحاً أنه يوجد فرق
كبير وواضح بين الطفل الذي يتحرك بهدف والآخر الذي تنتهي حركته بالتعب
والإجهاد وهذا النوع لانستطيع أن نطلق عليه شقاوة‏.‏

merabti nesserine

عدد المساهمات : 57
تاريخ التسجيل : 29/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى